الأهمية الاستراتيجية لمجمـوعة دول بريكس

  • عبد الرحمن علي عبدالرحمن

الملخص

   تهيمن الولايات المتحدة الأمريكية على الساحة العالمية من خلال استغلال لقوتها السياسية والاقتصادية بوصفها دولة عظمى, لذا برزت مجموعة بريكس على الساحة العالمية بوصفها تجمعاً سياسياً واقتصادياً عالمياً يتألف من: روسيا الاتحادية, الصين, الهند, البرازيل, جنوب أفريقيا, وتُصنَّف ضمن الدول ذات اقتصاديات صاعدة وموزعين على أربع قارت, وتعمل معاً في إطار التعاون السياسي والاقتصادي بين أعضائها من أجل القضاء على سياسة القطب الأحادي الذي تتزعمه الولايات المتحدة الأمريكية من خلال إقامة نظام عالمي متعدد الأقطاب لاستعادة التوازن العالمي في العلاقات الدولية. وقد تمّت صياغة مشكلة رئيسة للدراسة تتمثل بإمكانية أن تكوّنَ مجموعة بريكس قطباً عالمياً جديداً؟ فضلاً عن وضع فرضية أساسية تمثلت: إمكانية تشكيل قطب عالمي جديد, وتهدف الدراسة لتوضيح مكانة مجموعة بريكس في النظام العالمي.


   توصلت الدراسة إلى أنَّ مجموعة بريكس ساعية نحو ضم دول أخرى, وستكون دول آسيا الوسطى في كفة ميزان؛ لما يمثله موقعها الاستراتيجي من أهمية على غرار أهمية موقع جنوب أفريقيا  من جهة وضم إندونيسيا والمكسيك وإيران وتركيا لما تمثل من ثقل جيواستراتيجي حيوي لمجموعة بريكس من جهة ثانية من أجل تشكيل قطب عالمي جديد.


مفاتيح الكلمات: بريكس, قطب عالمي جديد.


 

##submission.authorBiography##

عبد الرحمن علي عبدالرحمن

كلية الآداب / جامعة البصرة

منشور
2019-07-11
كيفية الاقتباس
عبدالرحمن, عبد الرحمن علي. الأهمية الاستراتيجية لمجمـوعة دول بريكس. مجلة المستنصرية للدراسات العربية والدولية, [S.l.], v. 16, n. 65, p. 1-22, يول. 2019. متوفر في: <http://mjais.uomustansiriyah.edu.iq/index.php/mjais/article/view/207>. تأريخ الوصول: 18 أكت. 2019.