التباين المكاني لبطالة الاناث في العراق لعامي (1997 -2012 )

  • أ.م.د. وسن كريم عبد الرضا

الملخص

منذ ثمانينيات القرن الماضي تزايد اعتماد العراق على قطاع النفط، والتوسع غير المستدام لقطاع الخدمات غير المنتجة وبخاصة تلك المتصلة بالمؤسسة العسكرية، مترافقا مع إهمال القطاعات المنتجة كالزراعة والصناعة، وإهمال الاستثمار الإنتاجي في النشاطات المدنية وتزايد سيطرة النخبة الحاكمة على مؤسسات الدولة. وقد تفجرت مشكلة البطالة مباشرة عقب انتهاء الحرب العراقية -الإيرانية مع تسريح ما يقرب من مليون مجند، ليدخلوا سوق العمل دون مهارات تؤهلهم للحصول على عمل ذي دخل مجز.


وفي ظل العقوبات الاقتصادية تقيدت قدرة الاقتصاد العراقي على توليد فرص عمل كافية لتشغيل العرض الكبير من القوة العاملة مما أنتج معدل بطالة أخذ يرتفع باستمرار مع فقدان القطاع العام لجاذبيته في التوظيف خلال السنوات (1991-2002).


منذ عام 2003 أجريت العديد من مسوحات البطالة التي أشارت إلى انخفاض معدلاتها العامة في البلد من حوالي 28% عام 2003 إلى 17.5% عام 2006حتى وصلت عام 2011 الى 11.1% . لكن هذه الأرقام تخفي تباينات جغرافية بين المناطق الحضرية والريفية وعلى مستوى النوع وبين المحافظات، تبعا لمدى تأثر تلك المحافظات بالعوامل المؤثرة الاقتصادية منها والاجتماعية والسياسية والامنية .

##submission.authorBiography##

أ.م.د. وسن كريم عبد الرضا

جامعة بغداد / كلية التربية ابن رشد للعلوم الانسانية /  قسم الجغرافية

منشور
2020-02-23
كيفية الاقتباس
عبد الرضا, أ.م.د. وسن كريم. التباين المكاني لبطالة الاناث في العراق لعامي (1997 -2012 ). مجلة المستنصرية للدراسات العربية والدولية, [S.l.], v. 16, n. 68, p. 1-16, فبر. 2020. متوفر في: <http://mjais.uomustansiriyah.edu.iq/index.php/mjais/article/view/267>. تأريخ الوصول: 31 مارس 2020.